القائمة الرئيسية

الصفحات

تعاون بين مرسيدس-بنز و NVIDIA في صناعة السيارات الذكية


صور سيارات مرسيدس

مرسيدس تحاول إنشاء طرازات سيارات ذكية مستقبلية

وكالة مرسيدس العملاقة بعد وقف شراكتها مع شركة بي ام دبليو في ما يخص السيارات ذاتية القيادة،و بعد أقل من أسبوع من ايقاف الشراكة أعلنت عن شراكة جديدة مع شركة إنفيديا .

من خلال تأسيس نظام تقني متطور في داخل سيارة مرسيدس وبنية تحتية لحوسبة الذكاء الاصطناعي ستكون نفيديا ومرسيدس في المقدمة في مجال صناعة السيارات الذكية،

ومثلما فعلة شركة تيسلا ستتمكن النماذج الحديثة من سياره مرسيدس أن تكون قابلة للترقية من حيث تكنولوجيا القيادة الذاتية ، مما يسمح لمرسيدس ان تضيف مميزات قيادة جديدة لسيارة في أي وقت.

مرسيدس-بنزأعلنت أنها سوف تعمل مع إنفيديا التي تعتبر اليوم أكبر شركة حوسبة للذكاء الاصطناعي في العالم لإنشاء انظمة تقنية متقدمه للبنية التحتية للذكاء الاصطناعي وسيارات. في عام 2024 ،في جميع سيارات الجيل القادم من مرسيدس بنز سيتم استخدام التقنيات الجديد والهندسة المعمارية الحديثة  ، والتي ستتيح وظائف القيادة الذاتية و القابلة للترقية.

سيارات مرسيدس

أحدثت الخدمات الذكية المتقدمة ثورة في عادات استخدام السيارة على منصة NVIDIA DRIVETM سيتم بناء البنية المعرفة بالبرمجيات الحديثة ، وستصبح من المعدات الرئيسية للجيل التالي من سيارات مرسيدس لتحقيق وظائف القيادة الذاتية الأكثر تقدمًا. ان إحدى الوظائف الرئيسية هي القدرة على السفر في طرق منتظمة من نقطة البداية إلى النهاية وقيادة المركبات بشكل مستقل ، وفي المستقبل ستظهر تطبيقات أكثر أمانًا وملاءمة للمركبة. وعلى مدار عمر السيارة سيتمكن السائقون أيضًا من شراء التطبيقات والميزات البرمجية وخدمات الاشتراك حيث يمكنك إضافتها عبر البث عن بعد OTA.

قالت مرسيدس بنز: نحن سعداء جدا بتوسيع شراكتنا مع شركة NVIDIA. ستساعدنا بنية حوسبة الذكاء الاصطناعي المتطورة لدى انفيديا على تسهيل عملية تطوير تقنية القيادة الالكترونية لجميع طرازات سيارات مرسيدس بنز.كما يوفر لسائق مستوا أمانًا أعلى للقيادة وسيكون لديه المزيد من الوقت للاستمتاع بقيادة مركبات مرسيدس.

كما يضيف تحديث لاسلكي لوظيفة ذاتية القيادة إمكانيات غير محدودة وسيتم دعم وظائف القيادة المستخدمة في سيارات الشركة المستقبلية من خلال منصة (DRIVE) للجيل القادم من انفيديا. تم تجهيز الشريحة الأحادية SoC المسماة (NVIDIA Orin)  ببنية الحاسبات الفائقة (NVIDIA Ampere) التي تم إصدارها مؤخرًا. وستقوم الشركتان بتطوير تطبيقات مشتركة للسيارات ذاتية القيادة والذكاء الاصطناعي ، بما في ذلك SAE المستوى 3 والمستوى 2 ، حتى المستوى 4 بالإضافة إلى وظائف وقوف السيارات الأوتوماتيكية .

الميزات الأكثر تقدمًا في النظام الجديد ستركز بشكل كبير على الأمان. مع الإطارالتنظيمي والتكنولوجي الكامل بشكل متزايد ، يمكن لكل مركبة للحصول على أحدث وظائف المتعلقة بالراحة والأمان ووظائف القيادة التلقائية باستخدام التحديثات اللاسلكية . ستستخدم الشركتان حلول البنية التحتية (NVIDIA DRIVE) لتطويرالشبكة العصبية والتطويرالقائم على البيانات العميقة لتلبية المتطلبات من مناطق وعمليات بيع المركبات.

 تصنيف مستوى القيادة الأوتوماتيكي للسيارة مرسيدس-بنز SAE


1- المستوى
السائق يجب عليه  تشغيل السيارة بنفسه لكن هناك تقنيات يمكن أن تساعد في سلامة القيادة وتقليل إلجهد مثل تحذير الاصطدام الأمامي وتحذير مغادرة المسار و برنامج الثبات الإلكتروني أو نظام الفرامل المانعة للانغلاق .
2- المستوي
السائق هو المتحكم بالسيارة بشكل أساسي ، لكن النظام الإضافي يسمح بتخفيف عبء التشغيل بصورة كبير ، حيث يجمع بين التتبع التلقائي ومغادرة مسار السير والسرعة الثابتة النشطة للركاب وكشف النقطة العمياء و نظام الكبح التلقائي في حالات الطوارئ  .
3- مستوى
يتوجب على السائق الاستعداد للسيطرة على السيارة على الرغم من ان السيارة يمكنها القيادة من تلقاء نفسها في معظم الوقت .عندما تكتشف المركبة موقفًا يتطلب السائق ستعود على الفور للسماح للسائق بتولي القيادة على الرغم من أنه يمكن تحريرها مؤقتًا من التشغيل أثناء التحكم التلقائي في مساعدة القيادة .
4- مستوى
السيارة يمكنها القيادة بنفسها إذا سمحت الظروف بذلك ، ويمكنها أداء المهام المختلفه مثل تغيير الاتجاه والانعطاف والتسارع وفقًا لقواعد الطريق المحددة. بالإضافة الحوادث والطرق غير الواضحة ، لكن يجب على السائق مراقبة تشغيل السيارة.
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات